الرئيسية - محافظات وأقاليم - «محامي حوثي» ينشر أسماء لصوص الجماعة ويهاجم «عبدالملك» وقيادي يعترف بالورطة
«محامي حوثي» ينشر أسماء لصوص الجماعة ويهاجم «عبدالملك» وقيادي يعترف بالورطة
الساعة 10:58 مساءاً (الميناء نيوز- متابعات)
اعترفت مليشيا الحوثي أمس الثلاثاء بتورطها وخسارتها في مواجهة المجتمع الدولي بعد الموافقة على اتفاق السويد.  وقال القيادي الحوثي المعين وزيرا للشباب والرياضة في حكومة الانقلاب غير المعترف بها حسن زيد على «تويتر»: إن ما بعد مشاورات السويد ليس كما قبلها، وأضاف «ستوكهولم امتصت حملتنا الإعلامية في وسائل التواصل المحلي والعالمي ضد التحالف والشرعية، وبات التركيز بعد المشاورات على حجم العراقيل والمعرقلين وتفاصيل الاتفاق وكيفية تنفيذه.. لقد أدخلنا في نفق مظلم». في إشارة إلى الورطة التي وقع فيها الحوثيون بتوقيعهم اتفاق ستوكهولم. تزامن ذلك مع إعلان الخارجية الأردنية أمس موافقة عمّان على طلب الأمم المتحدة باستضافة اجتماع بين الحكومة اليمنية الشرعية والحوثيين لبحث اتفاق بشأن تبادل الأسرى.  وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية سفيان القضاة، وقوف الأردن بكل إمكاناته إلى جانب اليمنيين في الجهود المستهدفة لوضع حد لهذه الأزمة والتوصل إلى حل سياسي وفق المرجعيات المعتمدة. في غضون ذلك، فضح المحامي الحوثي حسين العماد مليشيا الانقلاب، متهماً زعيم المتمردين عبدالملك الحوثي، بالصمت على فساد وجرائم عصابته التي ترتكبها ضد المدنيين والذهاب للقاء إعلاميين عبر دوائر مغلقة لتلميع صورته.  وطالب العماد على صفحته في «فيسبوك» ، الحوثي بأن يلتقي عصابات المليشيا في أقسام الشرطة والبحث الجنائي بقيادة «أبوصقر» الذين يعذبون ويبيعون ويشترون في السجناء ويطلبون 5 ملايين ريال مقابل إطلاق السجين الواحد، أو الوحدات التنفيذية لسرقة السلال الغذائية والمساعدات بقيادة «أبو قاسم» الحوثي والمستفيدين في وزارة التربية ومؤسسة الثورة للصحافة وغيرها، أو الحارس القضائي أبو ياسر الشاعر الذي يستولي على عقارات المواطنين بحجة انتمائهم للحزب (س) أو (ص) أو بتهم لم يتم إثباتها ولم تصدر فيها أي أحكام. واتهم «العماد» القيادي الحوثي عنتر الحباري بسرقة أموال صندوق النظافة ووزارة الأشغال العامة بقيادة أمين العاصمة المعين من الحوثيين حمود عباد، وابتزاز التجار وأصحاب البسطات وسرقة بضاعتهم ودفع غرامة تساوي أضعاف رأسمالهم. كما وجه اتهامات لهيئة الأدوية بوزارة الصحة بقيادة محمد المداني، وارتكاب محالفات بيع أدوية منتهية الصلاحية وسرقة الأدوية والمعونات الطبية. واستعرض صوراً لشاب يمني تعرض للتعذيب على أيدي مليشيا الحوثي. *مأرب برس*  
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقاً